يستاهل الشيخ سلطان البركاني
الساعة 10:47 مساءً
بليغ التميمي بليغ التميمي

حقيقة يحدونا امل كبير بإنعقاد مجلس النواب في حضرموت الخيروالعطاء وسيئون الأصالة والتأريخ وسررنا بخبر إختيار وتزكية الشيخ/ سلطان البركاني 

رئيسآ لمجلس النواب فهو أهلآ لهذا المنصب خاصة بعد مواقفه الشجاعة والجريئة تجاه الإنقلابيين وتخليه عن صالح عقب تحالفاته مع الحوثيين وتمكينه لهم ومازالت كلمته الشهيرة تتردد في أسماعنا حينما صدح بها من تحت قبة البرلمان في صنعاء واطلق على دخول الحوثيين صنعاء يوم 21 سبتمبر 

بالنكبة.

ولازلنا نثق بقدرات الشيخ سلطان البركاني وحكمته وحنكته ومرونته في قيادة دفة البرلمان الى بر الامان في مرحلة حرجة ولحظة تاريخية فارقة في حياة اليمنيين.

إننا امام تحدي كبير نعتقد فيه ان نواب شعبنا سيكونون عند قدر المسؤلية وحجم التحدي وسيبذلون قصارى جهدهم للتخفيف من معاناة وهموم والآلآم هذا الشعب المنكوب الذي لم تلن له قناة رغم كل المعاناة والمآسي التي يعيشها.

وفي هذا التوقيت الإستثنائي نحن جميعنا مطالبون بتجاوز سلبيات الماضي واستجرار المشاهد البائسة والإصطفاف الحقيقي الجاد والمسؤل لإعادة الإعتبار للدولة ومؤسساتها والإعتماد على القوي الأمين في إدارة دفتها.

إن اللغة التي ينبغي ان تسودلغة الالفة والوحدة والتقارب ولم الشمل وتوحيد الصف وجمعة الكلمة.

واللغة التي ينبغي ان تتوارى لغة الاحقاد والبغضاء والفرقة والخصام.

لنتسامى على جراحاتنا ونترفع عن حزازتنا وننتصر لديننا ووطننا.وننمي روح المسؤلية فينا والإيجابية والذاتية لدينا فكل واحد على ثغرة من ثغور هذا الوطن فليحذر ان يؤتى الوطن من قبله.

وختامآ نكرر تهنئتنا للشيخ سلطان البركاني الذي انحاز لصف الوطن وآثر مصلحته على كل المصالح واننا على يقين انه سيكون الحارس الامين على وحدة الشعب وسيادته وامنه واستقراره

 و نسأل الله ان يعينه على آداء الامانة ويوفقه لما فيه خير البلاد والعباد هو وكافة نوابه وزملائه من اعضاء المجلس.

 

بقلم / بليغ التميمي

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص